الصفحة الرئيسية >  ومضات

بالفيديو: لن تصدق.. غياب "الأغورة" يُفقد كل أسرة 9شواقل شهرياً على الأقل في صنف الخبز فقط

6/30/2015 5:47:00 PM

كشفت شبكة هنا القدس للاعلام في تحقيق استقصائي مصور أن إختفاء عملة الأغورة يؤدي لفقد كل أسرة فلسطينية 9 شواقل شهرياً، بسبب رفض بيع كيلو الخبز بفرق 3 أغورات ، بالاضافة الى فواتير الكهرباء والمياه والهاتف والجوال جميعها بالعادة تحتوي على مبالغ بالاغورات ، ويضر المواطن لدفع نصف شيكل وعدم اخذ الباقي .

ويكشف التحقيق المصوّر حقائق مهمة أخرى، حول أسباب إنهاء التداول بعملة "الأغورة" ومدى تأثير ذلك على المستهلك الفلسطيني وحتى المنتج والتاجر أيضاً.

وفي سياق التحقيق، أكد الناطق بإسم وزارة الاقتصاد عزمي عبد الرحمن أن انخفاض الطلب على الأغورة أدّى لإختفائها من السوق الفلسطيني ، ويوضح عبد الرحمن أن انخفاض الطلب يرجع لعدة أسباب أبرزها إرتفاع الأسعار ، وعزوف المواطن الفلسطيني عن القبول بها وتداولها.

ويشير عبد الرحمن إلى أن تنظيم الحياة الاقتصادية فقط من مسؤوليات وزارة الاقتصاد، بينما الجانبا لفني والتنفيذي للوضع الاقتصادي مُناطٌ بسلطة النقد الفلسطينية.

أما على صعيد رد سلطة النقد وأسئلتها المتعلقة بمبررات إختفاء عملة "الأغورة" ،إضافة لتأثير ذلك على الوضع الفلسطيني ، فلم يتمكن فريق التحقيق من الحصول على إجابات كما يقول، حتى أن سلطة النقد لم ترد على طلبٍ بإجراء مقابلة حول الموضوع منذ ثلاث أشهر.

قبل حوالي العامين توّجهت وزارة الاقتصاد إلى سلطة النقد لمعرفة حيثيات إختفاء عملة "الأغورة" كما يؤكد الناطق باسم الوزارة عزمي عبد الرحمن ،ويقول الأخير في هذا الصدد: "سلطة النقد أكدت أن سحب عملة الأغورة تم لأسباب اقتصادية ،وأن إرجاعها شيء مكلف ، وليس في صالح السوق الفلسطيني".

أما الخبير الاقتصادي د.عزمي الأطرش فأكد أن سلطة النقد تستطيع تحمل تكلفة إرجاع الأغورة للسوق، مشيراً إلى إمتلاكها أموالاً "غير قليلة" لا تستثمر ولا توظف، وأوضح الأطرش أن البنوك أيضاً بإمكانها أن تتحمل قسماً من التكلفة المترتبة على إعادة الأغورة للسوق، فهي –أي البنوك- عائدها عالٍ جداً جداً، وتتاجر بأموال المودعين.

ويستعرض التحقيق الاستقصائي محاولاتٍ سابقةٍ لبحث موضوع اختفاء الأغورة، منها الإعلامي الاقتصادي طلعت علوي الذي لم ينجح في الحصول على ردٍ من سلطة النقد حول ذات الموضوع، ويؤكد علوي أن "سلع الفقراء الأساسية" كالبيض والطحين والأرز وغيرها تزيد أسعارها 20% بسبب إختفاء الأغورة، الامر الذي يفرز زيادة 50 مليون شيقل تؤدي للتضخم، ويتم تحصيلها من جيوب المواطنين بإعتراف رئيس الوزراء السابق ووزير المالية وكل البلد، كما يقول علوي.

وفي تفاصيل تأثير غياب الأغورة على المواطن والمنتج معاً، يوضح الناطق باسم وزارة الاقتصاد عزمي عبد الرحمن أن اختفاء الأغورة سيجعل زيادة الأسعار مضاعفة تثقل كاهل المواطن، حيث يقول:"أي سلعة سعرها أقل من نصف شيقل أو نصف ويكون منوياً رفع سعرها، لن يكون بالاستطاعة رفعها سوى نصف شيقل آخر، لتصبح شيقل واحد، أي 100% رفع السعر، وهذا يؤدي لانخفاض الطلب بشكل كبير الأمر الذي يخلق تأثيراً سلبياً"، ويتابع عبد الرحمن:"بالمقابل إذا كان منوياً تخفيض سعر نفس السلعة، فسيتم تخفيض نصف شيقل أي نصف قيمتها، وهذا له تداعيات على المستهلك أولاً ثم المنتج".

صاحب أحد مصانع إنتاج المواد الغذائية محمد القاضي يؤكد أن الفواتير المستحقة للمصنع تحتوي على عملة الأغورة، رغم إختفائها الأمر الذي يجعل المنتج يدفع "الفرقية" من جيبه، ويقول القاضي:"طن اللحمة مثلا بـ5 و75 أغورة، وبضرب 25 أغورة في طن واحد ينتج 250شيقل، لو أخذ التاجر 10طن من صنف هذه اللحمة في الشهر فسينتج 2500شيقل، أي في السنة 30ألف شيقل سيدفع التاجر بسبب عملة الأغورة غير الموجودة في السوق".

75 مليون شيقل تقريباً تدفعها سلطة المياه بسبب الفاصلة العشرية في قيمة مكعبات المياه، ونظراً للتعامل بالأغورة غير الموجودة عند شراء ملايين مكعبات المياه، كما يؤكد مدير دائرة الاقتصاد والتعرفة بسلطة المياه الفلسطينية المهندس كمال عيسى.

لا يختلف حال البضائع والسلع التي يستهلكها المواطن عن معظم المنتجات والخدمات بسبب اختفاء الأغورة، والخبز كان من أبرز القضايا المختلف عليها والمثيرة للجدل في هذا الصدد، ويقول الناطق باسم وزارة الاقتصاد عزمي عبد الرحمن:"عدم وجود الأغورة هو العقبة الرئيسية في عدم النجاح بتخفيض سعر الخبز، لأن الحد الأدنى لقيمة التخفيض سيكون نصف شيقل وقد يُحتمل أن انخفاض التكاليف الكلية لانتاج الخبز لا تستدعي انخفاض نصف شيقل، وويوضح عبد الرحمن أن تم تخفيض الخبز بقيمة نصف شيقل يمكن أن يُحبر المنتج على التلاعب بجودة الخبز أو سيتم اللجوء لأساليب وحيل جديدة ترضي طرف المنتج وأصحاب المخابز.

في ذات الصعيد، يقول عضو لجنة أصحاب المخابز برام الله والبيرة علي خلف أن موضوع إعادة التعامل بالأغورة تم طرحه بوجود أصحاب المخابز ووزارة الاقتصاد إضافة للمحافظة وممثل عن لجنة حماية المستهلك، لكن لم يقبل أحدٌ من الأطراف بالموضوع نظراً لإختفاء الأغورة من السوق وعدم التعامل بها.

( الفيديو من انتاج تلفزيون القدس التربوي )

 

هل ترغب أن تستقبل أخبار مثل هذه على بريدك الالكتروني؟



ما هو تعليقك على الخبر؟

هل ترغب أن تستقبل أخبار مثل هذه على بريدك الالكتروني؟

أسعار العملات

أسعار العملات

أسعار العملات بالشيكل

(آخر تحديث : 4/23/2018)

العملة

السعر

التغيّر (أغورة)

 دولار أمريكي

3.523

0.114

 يورو

4.3503

0.039

 دينار أردني

4.9658

0.167

 جنيه مصري

0.1993

0.403

المزيد

أحدث المواضيع

اقتصاد العالم
الصين تطالب بعض البنوك بالحد من عمليات شراء الدولار
اقتصاد العالم
"فولكسفاجن" تنقل مصنع شمال إفريقيا للسيارات من المغرب إلى الجزائر
اقتصاد العرب
الأردن يؤكد عدم تأثر إمدادته بانفجار خط الغاز المصري
اقتصاد العرب
هوامير البورصات الخليجية يتحولون لدلافين وديعة
اقتصاد العرب
البنك الدولي يتوقع نمو الاقتصاد الجزائري 3.9% في 2016
اقتصاد العالم
فائض موازنة ألمانيا يتجاوز 10 مليارات يورو
اقتصاد العالم
شركات النفط بأمريكا تخفض منصات النفط للأسبوع السابع
اقتصاد العرب
السعودية.. النساء يتأثرن بالإعلانات أكثر من الرجال

الأكثر تفاعلاً

 

جميع الحقوق محفوظة | تصميم وتطوير: ماسترويب | مدير الموقع: م. سامي الصدر
يمكن للمؤسسات والشركات التجارية والاقتصادية التواصل معنا لنشر أخبارهم وفعالياتهم على بريد الموقع info@amwal.ps